المؤسس

 

 سمو الشيخة سلامة بنت حمدان آل نهيان

أنشأت سمو الشيخة سلامة بنت حمدان آل نهيان هذه المؤسسة التي تتشرف بحمل اسم سموها، كما أنها تتولى رئاسة اللجنة المستضيفة لـ”فن أبوظبي”.

وتهدف المؤسسة إلى المساهمة في توفير مستقبل واعد لجميع أفراد المجتمع الإماراتي، ومساعدتهم على استكشاف قدراتهم ومواهبهم وتحقيق إمكاناتهم وطموحاتهم. وتتبنى المؤسسة وتدعم المبادرات الاستراتيجية في مجالات الفنون والثقافة والتراث وتنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل والصحة. وتنظم كذلك برنامج “منتدى”. وتعمل المؤسسة على تنمية وتطوير مشاريع مجتمعية تركز على الأطفال إلى جانب توفير منصة تفتح آفاقًا رحبة للمشاركة في خدمة المجتمع.

وتعكس مبادرات المؤسسة اهتمامات والتزامات سمو الشيخة سلامة في مجالات متعددة منها صقل الفنانين الناشئين الإماراتيين والعرب منذ المراحل الأولى لتطورهم وتزويدهم بالدعم ومساعدتهم على تحقيق طموحاتهم وصقل مهاراتهم، وتطوير المزيد من الفرص لتمكين أفراد المجتمع على المشاركة في مختلف مجالات الفنون، وتسليط الضوء على أعمال الفنانين الإماراتيين على الساحة العالمية، ودعم التجارب المبتكرة المستوحاة من التراث الثقافي الإماراتي الغني.

خبرة سمو الشيخة سلامة كأم وجدة دفعتها إلى الاهتمام بالعديد من المبادرات في مجال تنمية الطفولة المبكرة لحياة الطفل بما في ذلك دعم برامج التوعية العامة للآباء والأمهات ورعاية الكوادر الإماراتية الشابة ليكونوا قادة المستقبل في مجال تنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل.

وتجسد المؤسسة القيم النبيلة التي تتمتع بها سمو الشيخة سلامة طيلة مسيرة حياتها وهي: التواضع والاحترام والتسامح والعمل الدؤوب والتفاني وتقديم الغالي والنفيس لخدمة شعب الإمارات.

وبالإضافة إلى عطائها الخيري ، تدعم سموها العديد من المشاريع الإنسانية الأخرى عن طريق الهلال الأحمر.

وحصلت سمو الشيخة سلامة على تقدير دولي لأعمالها الخيرية المجتمعية ومبادراتها في مجالات الفنون، حيث نالت جائزة “شخصية العام النسائية 2011″ من معهد جائزة الشرق الأوسط للتميز، و”جائزة الشارقة للعمل التطوعي” عام 2012، وأدرجتها مجلة “كانافاس” ضمن قائمتها للشخصيات الـ50 الأكثر تأثيرًا في قطاع الثقافة والفنون في الشرق الأوسط.

سمو الشيخة سلامة بنت حمدان آل نهيان هي حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة، ولديها 9 أبناء وبنات و14 حفيدًا وحفيدة.